ننتظر تسجيلك هـنـا



إعْلَاَنَاتُ حُرُوُفْ الْعِشَقْ الْيَوْمِيَّةَ  
     
     
     
   

{فعاليـــات حروف العشق}

  

  

  

  

  

  



الإهداءات



حروف نسائم ايمانية۞ من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: حرس الحدود يساعد يختاً إسبانياً على متنه بريطاني وإيرلندي ( الكاتب : عالي سماه )       :: اضطرابات اللغة والنطق وسبل علاجها ( الكاتب : خيال )       :: كيف تعرف الطفل المصاب بـ ” متلازمة اسبرجر “ ؟ ( الكاتب : خيال )       :: نقص الأكسجين في الدم Hypoxemia ( الكاتب : خيال )       :: اعراض نقص فيتامين b12 والتغلب على اعراضه ( الكاتب : مسگ )       :: ضبط ثلاثة أشخاص لتورطهم في سرقة عدة مساجد بالرياض ( الكاتب : عالي سماه )       :: القبض على مواطن بالعقد الثالث من العمر لارتكابه جريمة اعتداء على جهاز صراف آلي في حائل ( الكاتب : عالي سماه )       :: إمام المسجد النبوي يدعو الحجيج إلى الحفاظ على نقاء صحائفهم ( الكاتب : فلسفة إحساس )       :: إمام الحرم : للقلوب أعمال خاصة تظهر على تصرفات العبد ( الكاتب : خيال )       :: تساقط أمطار رمادية في ساو باولو جراء الحرائق بغابات الأمازون ( الكاتب : عالي سماه )      

إضافة رد
#1  
قديم 13-Aug-2019, 07:06 AM
بان غير متواجد حالياً
SMS ~
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين !
اوسمتي
وسام مسابقة الحج المركز الثاني ملكة الابداع وسام معاني القرآن الكريم 
لوني المفضل Yellow
 رقم العضوية : 6884
 تاريخ التسجيل : Mar 2019
 فترة الأقامة : 152 يوم
 أخر زيارة : اليوم (08:54 AM)
 المشاركات : 24,516 [ + ]
 التقييم : 53577
 معدل التقييم : بان has a reputation beyond reputeبان has a reputation beyond reputeبان has a reputation beyond reputeبان has a reputation beyond reputeبان has a reputation beyond reputeبان has a reputation beyond reputeبان has a reputation beyond reputeبان has a reputation beyond reputeبان has a reputation beyond reputeبان has a reputation beyond reputeبان has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

افتراضي تكليف الملائكة..الحقيقة والمعنى




تكليف الملائكة..الحقيقة والمعنى

ليس ثمّة خلقٌ أكثر عدداً من الملائكة الذين اجتمعت حالهم على حالةٍ واحدةٍ من العبوديّة المطلقة، والاستسلام الكامل، والامتثال لأوامرالله، حتى خصّهم الله تعالى بالذكر في كثيرٍ من آي القرآن لعموم فضلهم وشرفهم.
! وحتى نفهم حقائق الأحوال الخاصّة بالملائكة، ونسمّي الأمور بأسمائها، يدور سؤال على ألسنة القارئين لهذه الحالة الفريدة من الطاعة والامتثال من هذا الخلق النوراني: هل يُمكن القول بأن الملائكة مكلّفون بالطاعة كما هو الحال عند البشر؟ ولمعرفة الإجابة على هذا السؤال علينا أن نتناول أسئلة أخرى هل التي ستقود للإجابة على السؤال السابق، والمختصّة بمعرفة معنى التكليف بدايةً، وهل له علاقة بالعبوديّة، وإذا ثبت تكليف الملائكة كحقيقةٍ شرعيّة، فهل تكليفهم هو كتكليف غيرِهم من البشر، وما منشأ الخلاف في هذه المسألة؟
ما هو التكليف؟
التكليف في اللغة: طلب ما فيه كلفة، أو الإلزام بما فيه كُلفة، وهي المشقّة، ومثل هذا المعنى العام على جميع أنواع التكليف والإلزام.
وإذا كان التكليف بمعناه في الشرع، هو: إلزام المكلف بما يدلّ عليه خطاب الله جلّ جلالُه، من الامتثال بالفعل، أو الترك، أو التخيير بين الفعل والترك، كان الملائكة بهذا الاعتبارِ مكلّفون، لأن الله قد وجّه إليهم الخِطاب بفعلِ أمورٍ محدّدة، وأسندَ إليهم مهام ووظائف معيّنة، وزوّدهم بالملكات والقُدُرات التي يتمكّنوا بها من تنفيذ تلك المهام والقدرةِ عليها، فكانوا بذلك ملزمون بالامتثال لها.
التكليف فرع عن العبودية
! إثبات التكليف للملائكة هو فرعٌ عن بيان علاقتهم بمعاني العبودية، لأن العبوديّة في أصلها اللغوي: التذلل والخضوع، وقد جاء في مختار الصحاح: "وأصل العبودية: الخضوع والذل، والتعبيد التذليل، يُقال: طريقٌ معبّد..والعبادة الطاعة"، وكل ما سوى الله سبحانه وتعالى فهو عبدٌ لله، والملائكة من جملةِ ذلك، قال الله تعالى: {إن كل من في السماوات والأرض إلا آتي الرحمن عبدا} (مريم: 93).
! وإذا كان للعبوديّة معنى عام، وهو مطلق التذليل والتسخير، والذي تشترك فيه جميع المخلوقات، دخلت الملائكة في هذا المعنى؛ لأن الله قد سخّرها لطاعته وعبادته، إلا أن هذا التسخير لا يعني أنه ليس لهم عقلٌ ولا تمييز، وأنهم يعملون كالآلات الجامدة المسلوبةِ في إرادتِها، وهذا في الحقيقةِ تصوّرٌ غير صحيح أبداً، ونحن نرى أن القرآن قد امتدح حصافة جبريل ورجاحته، وذلك في قولِه تعالى: {ذو مرة فاستوى} (النجم:6)، قال صاحب الصحاح: " والمِرّة: القوة وشدة العقل أيضاً".
! وفي معنى العبودية الخاص، نجد تعريفها، بأنها: اسم جامع لكل ما يحبه الله ويرضاه من الأقوال والأفعال الظاهرة والباطنة، ويتضمّن ذلك العبادات المعنويّة كالخوف والمحبة ونحوهما، فنجد أن ذلك كلّه ينطبق على الملائكة، لأنها مأمورةٌ بأفعالٍ وأقوالٍ يُحبّها الله تعالى، وهم ممتثلون لها، فكان الأمرُ بها تكليف متعلّقٌ بهم، ثم إن الملائكةَ تخاف ربّها وخالقها، وفي نسبة الخوف لهم دليلٌ على التكليف، وقد استدلّ السفاريني بهذه العبادة المعنوية على تكليفهم، مستشهداً بقوله سبحانه: {وهم من خشيته مشفقون} (الأنبياء: 28)، وقال: "وهذا كله تكليف وناشئ عن التكليف".
هل تكليف الملائكة كتكليف البشر؟
! لا شك أن تكليف الملائكة مرتبطٌ بطبيعتِهم، وكذلك تكليف الجن والإنس مرتبط بطبيعتهم، فتكليف الملائكةِ لا ينفكُّ عن مسألة عصمتهم فلا يعصون الله ما أمرهم، بخلاف الثقلين الذيْن جُبلا على الضعف والجهل. كما عبّر السيوطي عن هذه المفارقة بأن البشر: "..مكلّفون مع استيلاء الموانع عنها عليهم، كالشهوة والحرص والغضب والهوى، ووسوسة الشيطان وضعف الأبدان إلى غير ذلك مما لا تحقق له في حق الملائكة".
! وقد مايز الحافظ ابن حجر بين التكليفين بقوله: "طاعة الملائكة بأصل الخلقة وطاعة البشر غالبا مع المجاهدة للنفس لما طبعت عليه من الشهوة والحرص والهوى والغضب فكانت عبادتهم أشق وأيضا فطاعة الملائكة بالأمر الوارد عليهم وطاعة البشر بالنص تارة وبالاجتهاد تارة والاستنباط تارة فكانت أشق ولأن الملائكة سلمت من وسوسة الشياطين وإلقاء الشبه والإغواء الجائزة على البشر".
منشأ الخلاف في مسألة تكليف الملائكة
! بعض العلماء من المتقدمين - كأبي حامد الغزالي- ومن المعاصرين كذلك يرون أن لازم التكليف عندهم: ثبوت الوعدِ والوعيد، أو الظن بأن ما كُلّف به الإنسُ والجن لازمٌ لهم، والصحيح أن الملائكة والإنس والجن وإن اشتركوا في عموم التكليف، إلا أنه لا يعني ذلك الخلط بينهما وسحب الكلامِ المتعلّق بأحد الفريقين على الآخر، فلكلِّ تكليفٍ طبيعتُه ومتعلّقه، وتكليف الملائكةِ متّصلٌ بعصمتهم من الوقوع في المعاصي، بينما تكليف الثّقلين مرتبطٌ بطبيعتهم القابلة للمعصية، ثم إن المشقّة الحاصلة في تكليف الملائكة أقلّ مما هي حاصلةٌ للإنس والجن، لأن امتثال الأوامر في حقّهم ليس فيه كلفةٌ عليهم إذْ ليس فيه ما يخالف طباعهَم، ولهذا أثرٌ في ترتّب الوعدِ والعيد –بالجنة والنار- في شأن الجن والإنس دون الملائكة.



 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 13-Aug-2019, 12:09 PM   #2
مركز الخليج


ابراهيم متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6024
 تاريخ التسجيل :  Nov 2016
 أخر زيارة : اليوم (03:27 PM)
 المشاركات : 39,251 [ + ]
 التقييم :  133893
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: تكليف الملائكة..الحقيقة والمعنى



جزاك الله كل خير

وبارك الله فيك على الطرح الطيب

والله ينور قلبك بالعلم النافع

وجعله الله في ميزان حسناتك يوم الحساب وشفيع لك


مع التحية والتقدير ..


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 14-Aug-2019, 02:32 AM   #3


عازفة القيثار غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4971
 تاريخ التسجيل :  Jan 2014
 أخر زيارة : يوم أمس (04:19 PM)
 المشاركات : 40,839 [ + ]
 التقييم :  57600
 SMS ~
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: تكليف الملائكة..الحقيقة والمعنى



جزاك الله خيرا
طرحك راقي وممميز
فَلَكْ مزيد من الشُّكر ..
بإنتظآر جَديدككْ بكل شَوقْ
تَقْدِيري لسُمُوكْ


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 14-Aug-2019, 04:03 AM   #4


الاصيلة متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6357
 تاريخ التسجيل :  Jul 2017
 أخر زيارة : اليوم (09:01 AM)
 المشاركات : 11,164 [ + ]
 التقييم :  31580
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: تكليف الملائكة..الحقيقة والمعنى







باااارك الله فيك وفي جلبك الطيب
وجزاك الله عنا كل خير
وكتب لك اجر جهودك القيمه
اشكرك وسلمت الايااادي لاتحرمينا عطااائك
دمتي وبنتظااار جديدك القااادم
تحيتي وكوني بخير









 
 توقيع : ‏
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 14-Aug-2019, 06:51 PM   #5


دموع السحايب متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6254
 تاريخ التسجيل :  Apr 2017
 أخر زيارة : اليوم (06:38 AM)
 المشاركات : 38,922 [ + ]
 التقييم :  22234
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 SMS ~
إن شَآنت آلدنيآ ترىّ آلعمر مقُسوم
محَدن حيآتھ جت علُى مآ تمنى -
لوني المفضل : Antiquewhite

اوسمتي

افتراضي رد: تكليف الملائكة..الحقيقة والمعنى



بارك. الله فيك

تسلم الايادي على الطرح

تحياتي


 
 توقيع : ‏
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 14-Aug-2019, 07:13 PM   #6


همس الحرف متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6803
 تاريخ التسجيل :  Oct 2018
 أخر زيارة : اليوم (08:41 PM)
 المشاركات : 34,926 [ + ]
 التقييم :  118331
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Brown

اوسمتي

افتراضي رد: تكليف الملائكة..الحقيقة والمعنى



:
طرح قيم
جزاك الله خير وبورك بطرحك ونفع به
وجعله بميزان حسناتك
الله يعطيك العافيه وتسلم يمينك
كلمات الثناء لا توفيك حقك
شكراً لك على عطائك


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 15-Aug-2019, 09:29 AM   #7


eyes beirut متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6460
 تاريخ التسجيل :  Sep 2017
 أخر زيارة : اليوم (08:41 PM)
 المشاركات : 137,497 [ + ]
 التقييم :  171692
 الدولهـ
Lebanon
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: تكليف الملائكة..الحقيقة والمعنى




تسلم ايدك ع الطرح

يعتيك العافية


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 15-Aug-2019, 06:47 PM   #8


الموج متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6781
 تاريخ التسجيل :  Sep 2018
 أخر زيارة : اليوم (08:44 PM)
 المشاركات : 37,100 [ + ]
 التقييم :  6507
 الدولهـ
Yemen
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Silver

اوسمتي

افتراضي رد: تكليف الملائكة..الحقيقة والمعنى



جزاك الله خيراُ
إحتراماتي لروحك


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 15-Aug-2019, 10:00 PM   #9


شيخة الزين غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5288
 تاريخ التسجيل :  Jun 2015
 أخر زيارة : 21-Aug-2019 (01:10 PM)
 المشاركات : 125,657 [ + ]
 التقييم :  27308
 الدولهـ
Qatar
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: تكليف الملائكة..الحقيقة والمعنى



يعطيـك ـآلـعـآفيـهَ ع جمَ ـآل طرحـكٌ..||~
د ـآم عطـآئكٌ ../..ورؤعـه تمَ ـيـزكٌ..~
(..مَ ـودتيٌ..)..


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 21-Aug-2019, 04:45 PM   #10


خيال متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5870
 تاريخ التسجيل :  Jul 2016
 أخر زيارة : اليوم (08:46 PM)
 المشاركات : 168,135 [ + ]
 التقييم :  276294
 SMS ~
اللهُمَّ اسْكِنْ وَآلِدي فَسِيحَ الْجِنانْ وَاغفِرْ لَهُ يَارَحْمَنْ
لوني المفضل : Snow

اوسمتي

افتراضي رد: تكليف الملائكة..الحقيقة والمعنى



جزآك الله خير .. / ~


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ريال مدريد يخسر بركلات الترجيح من روما الموج حروف صدى الملاعب 7 اليوم 12:47 AM
ريال مدريد يستعيد توازنه بخماسية ضد فنربخشة الموج حروف صدى الملاعب 3 01-Aug-2019 11:25 PM
بعد أنباء وفاته.. علاء مبارك ينشر صورة لوالده: الحقيقة موجعة همس الحرف حروف الاخبــــار و الصحافه 5 24-Jul-2019 09:05 AM
النيران الصديقة تقود السنغال لتخطي تونس إلى نهائي أفريقيا الموج حروف صدى الملاعب 5 17-Jul-2019 09:13 AM
تكليف الملائكة..الحقيقة والمعنى بان حروف نسائم ايمانية۞ 11 16-Jul-2019 07:30 AM




Powered by D 5 5 R © 2010
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd.
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009