ننتظر تسجيلك هـنـا


فَــعـاليآتنــا ) ~
                      

ركن حروف العشق اليومية ) ~
          


الإهداءات



حروف نصرة الرسول عليه الصلاة والسلام۞ منتدى يخص بـ , سيرة الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم , وسيرة أصحابة الكرام و التابعين

إضافة رد
#1  
قديم 23-Nov-2021, 09:51 AM
خيال متواجد حالياً
SMS ~
آللهم اسكن أبوي فسيح الجنآن واغفر له ي رحمن وجعل ذيك الملامح للجنة ي آلحنون ..
اوسمتي
شكر وعرفان 1000م+تـ وسام العيد التمييز العام 
لوني المفضل Snow
 رقم العضوية : 8
 تاريخ التسجيل : Feb 2006
 فترة الأقامة : 5769 يوم
 أخر زيارة : اليوم (10:19 PM)
 المشاركات : 433,770 [ + ]
 التقييم : 856646
 معدل التقييم : خيال has a reputation beyond reputeخيال has a reputation beyond reputeخيال has a reputation beyond reputeخيال has a reputation beyond reputeخيال has a reputation beyond reputeخيال has a reputation beyond reputeخيال has a reputation beyond reputeخيال has a reputation beyond reputeخيال has a reputation beyond reputeخيال has a reputation beyond reputeخيال has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

063544426df2 شرح حديث أبي هريرة : "بادروا بالأعمال سبعا ...



شرح حديث أبي هريرة: "بادروا بالأعمال سبعا ...

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((بادروا بالأعمال سبعًا، هل تنتظرون إلا فقرًا منسيًا، أو غنًى مطغيًا، أو مرضًا مفسدًا، أو هرمًا مفندًا، أو موتًا مجهزًا، أو الدجال؛ فشرُّ غائب يُنتظر، أو الساعة، والساعة أدهى وأمرُّ؟!))؛ رواه الترمذي وقال: حديث حسن.
قال سَماحة العلَّامةِ الشيخ ابن عثيمين - رحمه الله -:
هذا الحديث ذكَرَه المؤلِّف النوويُّ رحمه الله في كتاب رياض الصالحين في باب ذكر الموت وقصر الأمل، عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((بادروا بالأعمال سبعًا)) يعني اعملوا قبل أن تصيبكم هذه السبعُ التي ذكرها النبي صلى الله عليه وسلم، فبادِروا بها.
ثم ذكر هذه السبع وأنها:
إما ((فقرًا منسيًا)) بأن يصاب الإنسان بفقر يُنسيهِ ذِكرَ ربِّه؛ لأن الفقر - أعاذنا الله وإياكم منه - شرُّ درع يلبسه العبد؛ فإنه إذا كان فقيرًا يحتاج إلى أكل وشرب ولباس وسكن وزوجة، فلا يجد من ذلك شيئًا، فتضيق عليه الأرض بما رحُبت، ويذهب يتطلب ليحصل على شيء من ذلك، فينسى ذكر الله عزَّ وجلَّ، ولا يتمكن من أداء العبادة على وجهها.
وكذلك يفوته كثيرٌ من العبادات التي تستوجب أو التي تستلزم الغنى؛ كالزكاة، والصدقات، والعتق، والحج، والإنفاق في سبيل الله، وما أشبه ذلك.
((أو غنًى مطغيًا)) بأن يُغنيَ الله الإنسان ويفتح عليه من الدنيا، فيطغى بذلك، ويرى أنه استغنى عن ربه عزَّ وجلَّ، فلا يقوم بما أوجب الله عليه، ولا ينتهي عما نهاه الله عنه؛ قال الله تعالى: ﴿ كَلَّا إِنَّ الْإِنْسَانَ لَيَطْغَى * أَنْ رَآهُ اسْتَغْنَى ﴾ [العلق: 6، 7].
كذلك ((أو مرضًا مفسدًا)) مرض يفسد على الإنسان حياته؛ لأن الإنسان ما دام في صحة فهو في نشاط وانشراح صدر، والدنيا أمامه مفتوحة، فإذا مرض ضعُف البدن، وضعفت النفس وضاقت، وصار الإنسان دائمًا في همٍّ وغمٍّ، فتفسد عليه حياته.
كذلك أيضًا الهرم المفند: ((أو هرمًا مفندًا)) يعني كبرًا يفند قوة الإنسان ويحطمها، كما قال تعالى: ﴿ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ ضَعْفٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ ضَعْفٍ قُوَّةً ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ قُوَّةٍ ضَعْفًا وَشَيْبَةً يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَهُوَ الْعَلِيمُ الْقَدِيرُ ﴾ [الروم: 54].
فالإنسان ما دام نشيطًا شابًّا يعمل العبادة بنشاط، يتوضأ بنشاط، يصلي بنشاط، يذهب إلى العلم بنشاط، لكن إذا كَبِر فهو كما قال الله عزَّ وجلَّ عن زكريا: ﴿ قَالَ رَبِّ إِنِّي وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي وَاشْتَعَلَ الرَّأْسُ شَيْبًا ﴾ [مريم: 4]؛ أي: ضعُف العظم، والعظم هو الهيكل الذي ينبني عليه الجسم، فيضعف وتضعف القوة، ولا يستطيع أن يفعل ما كان يفعله في حال الشباب، كما قال الشاعر:
ألا ليت الشبابَ يعودُ يومًا ♦♦♦ فأُخبِرَهُ بما فعَل المشيبُ
((أو موتًا مجهزًا)) هذا أيضًا ما ينتظر الموت، وإذا مات الإنسان، انقطع عمله، ولم يتمكن من العمل.
"مجهزًا" سريعًا، وكم من إنسان مات من حيث لا يظن أنه لا يموت! كم من إنسان مات وهو في شبابه وصحته في حوادث احتراق، أو انقلاب سيارة، أو سقوط جدار عليه، أو سكتة قلبية! أشياء كثيرة يموت الإنسان بسببها ولو كان شابًّا.
فبادِر هذا؛ لأنك لا تدري ربما تموت وأنت تخاطب أهلك، أو تموت وأنت في فراشك، أو تموت وأنت على غدائك، تخرج تقول لأهلك: ولِّموا الغذاء؛ أي: جهزوا، ثم لا ترجع تأكله، أو تموت وأنت في سيارتك، أو في سفرك، إذًا بادر.
ومن ذلك أيضًا قوله: ((أو الدجال؛ فشرُّ غائب ينتظر))؛ يعني أو تنتظرون الدجال، وهو الرجل الخبيث الكذاب المموه الذي يُبعث في آخر الزمان يدعو الناس إلى عبادته ويوهمهم، فيفتتن به الخلق إلا ما شاء الله.
ولهذا أمرنا أن نستعيذ بالله منه في كل صلاة، قال النبي عليه الصلاة والسلام: ((إذا تشهَّد أحدكم التشهد الأخير، فليقل: اللهم إني أعوذ بك من عذاب جهنم، ومن عذاب القبر، ومن فتنة المحيا والممات، ومن فتنة المسيح الدجال)).
والمسيح الدجال رجلٌ من بني آدم، لكنه أعور خبيث كافر متمرد، وقد كُتِب بين عينيه كافر، يقرؤه المؤمن ولا يقرؤه الفاسق؛ الكافر لا يقرؤه، يقرؤه المؤمن ولا يقرؤه الكافر، حتى ولو كان الكافر قارئًا، فإنه لا يقرؤه، والمؤمن يقرؤه ولو كان غير قارئ. وهذه آية من آيات الله عزَّ وجلَّ.
وهذا الدجال يدعو الناس إلى عبادته فيقول: أنا ربكم، فإن أطاعوه أدخَلَهم الجنة، وإن عصَوْه أدخَلَهم النار، لكن ما هي جنَّتُه وناره؟ جنته نار، وناره جنة، لكنه يوهم الناس أن هذا الذي أدخَلَه مَن أطاعه جنةٌ وهي نار، وأنه إذا عصاه أحد أدخله في النار، النار هذه جنة، ماء عذب، طيب، جنة؛ قال النبي عليه الصلاة والسلام: ((إنه يجيء معه بمثال الجنة والنار، فالتي يقول: إنها الجنة، هي النار)).
لكنه يوهم الناس ويموِّه عليهم، فيحسبون أن هذا الذي أطاعه أدخله الجنة، وأن هذا الذي عصاه أدخله النار، والحقيقة بخلاف ذلك.
كذلك يأتي إلى القوم في البادية، يأتي إليهم ممحلين، ليس في ضروع مواشيهم لبنٌ، ولا في أرضهم نبات، فيدعوهم، فيقول: أنا ربكم، فيستجيبون له، فيأمر السماء فتُمطر، يقول للسماء: أَمطري؛ فتُمطر، ويأمر الأرض فتنبت، يقول: يا أرض، أنبِتي أيتها الأرض؛ فتُنبِت، فيصبحون على أخصب ما يكون، ترجع إليهم مواشيهم أسبغ ما يكون ضروعًا؛ ضروعها مملوءة، وأطول ما يكون ذرى؛ أَسْنمتُها رفيعة من الشبع والسمن، فيبقَون على عبادته، لكنهم ربحوا في الدنيا وخسروا الدنيا والآخرة والعياذ بالله، هذا اتخذوه ربًّا من دون الله.
فالدجال يقول عنه الرسول صلى الله عليه وسلم: إنه ((شرُّ غائب ينتظر))، أعاذنا الله وإياكم من فتنته.
ثم قال: ((أو الساعة))، وهي السابعة؛ يعني أو تنتظرون الساعة؛ أي قيام الساعة، ((فالساعة أدهى وأمرُّ))؛ يعني أشد داهية وأمَرَّ مذاقًا، قال الله تبارك وتعالى: ﴿ بَلِ السَّاعَةُ مَوْعِدُهُمْ وَالسَّاعَةُ أَدْهَى وَأَمَرُّ ﴾ [القمر: 46].
والحاصل أن الإنسان لن يخرج عن هذه السبع، وهذه السبعة كلها تعيقه عن العمل، فعليه أن يبادر، ما دام في صحة، ونشاط، وشباب، وفراغ، وأمن، ولله الحمد، فليبادر الأعمال قبل أن يفُوته ذلك كلُّه، فيندم حيث لا ينفع الندم.

م / ن



 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 24-Nov-2021, 06:36 AM   #2


خيال متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8
 تاريخ التسجيل :  Feb 2006
 أخر زيارة : اليوم (10:19 PM)
 المشاركات : 433,770 [ + ]
 التقييم :  856646
 SMS ~
آللهم اسكن أبوي فسيح الجنآن واغفر له ي رحمن وجعل ذيك الملامح للجنة ي آلحنون ..
لوني المفضل : Snow

اوسمتي

افتراضي رد: شرح حديث أبي هريرة : "بادروا بالأعمال سبعا ...


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 25-Nov-2021, 01:02 AM   #3


بنوته نايس متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6954
 تاريخ التسجيل :  Aug 2019
 أخر زيارة : اليوم (06:23 PM)
 المشاركات : 53,912 [ + ]
 التقييم :  70625
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 SMS ~
ألي يريدک ؛ مآا يعيـقهةه شيـيء ֆ❤.
لوني المفضل : Wheat

اوسمتي

افتراضي رد: شرح حديث أبي هريرة : "بادروا بالأعمال سبعا ...



خيال
جزاكِ الله خير
جعله الله في ميزان حسناتك


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 25-Nov-2021, 12:10 PM   #4


hmsraqi متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7353
 تاريخ التسجيل :  Jun 2021
 أخر زيارة : اليوم (10:19 PM)
 المشاركات : 33,928 [ + ]
 التقييم :  31055
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 SMS ~
لوني المفضل : Darkgreen

اوسمتي

افتراضي رد: شرح حديث أبي هريرة : "بادروا بالأعمال سبعا ...



جَزَاكَ اللهُ خَيْرِ وَبَارِّكَ فِيكَ
وَنَفْعٌ بِكَ وبماقدمت
جُعَلَهُ اللهَ فِي مَوَازِينِ حُسْنَاتِكَ
دَمَّتْ بِحِفْظِ الرَّحْمَنِ وَرِعَايَتِهِ


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 26-Nov-2021, 02:09 AM   #5


دموع السحايب متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6254
 تاريخ التسجيل :  Apr 2017
 أخر زيارة : اليوم (05:30 PM)
 المشاركات : 55,694 [ + ]
 التقييم :  50861
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 SMS ~
إن شَآنت آلدنيآ ترىّ آلعمر مقُسوم
محَدن حيآتھ جت علُى مآ تمنى -
لوني المفضل : Antiquewhite

اوسمتي

افتراضي رد: شرح حديث أبي هريرة : "بادروا بالأعمال سبعا ...



جزيت خير الجزاء
على ماخطه لنا قلمك من طرح قيم
وجعله المولى في موازين حسناتك


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 02-Dec-2021, 05:22 PM   #6


لهفة شوق متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7118
 تاريخ التسجيل :  May 2020
 أخر زيارة : اليوم (10:08 PM)
 المشاركات : 38,079 [ + ]
 التقييم :  35507
لوني المفضل : Snow

اوسمتي

افتراضي رد: شرح حديث أبي هريرة : "بادروا بالأعمال سبعا ...



جزاك الله خير الجزاء
وجعله في ميزان حسناتك
واثابك الجنة ونعيمها


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 03:30 AM   #7


عازفة القيثار متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4971
 تاريخ التسجيل :  Jan 2014
 أخر زيارة : اليوم (06:17 PM)
 المشاركات : 189,401 [ + ]
 التقييم :  259829
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي رد: شرح حديث أبي هريرة : "بادروا بالأعمال سبعا ...



جزاك الله خيرا
ونفع بك ع الطرح القيم والمفيد
وعلى طيب ماقدمت
اسعد الله قلبك بالأيمان
وسدد خطاك لكل خير وصلاح
وفي ميزان حسناتك ان شاء الله
دمت بطاعة الرحمن


 
 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد

شرح حديث أبي هريرة : "بادروا بالأعمال سبعا ...

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
شرح حديث أبي هريرة : إن الله تعالى يغار خيال حروف نصرة الرسول عليه الصلاة والسلام۞ 9 26-Nov-2021 02:09 AM
شرح حديث أبي هريرة : من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه خيال حروف نصرة الرسول عليه الصلاة والسلام۞ 8 25-Nov-2021 08:25 AM


جميع الأوقات بتوقيت GMT +4. الساعة الآن 10:20 PM.


Powered by D 5 5 R © 2010
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2021 DragonByte Technologies Ltd.
دعم وتطوير نواف كلك غلا
vEhdaa 1.1 by rKo ©2009